حول المنظمة

مهمتنا التخفيف من المعاناة والفقر وتوفير الأمان من خلال مساعدة الناس على بناء مجتمعات امنة تحيا بسلام.

نحن نؤمن:

  • في قيمة كل انسان وحياته ولذلك اننا نتحمل مسؤولية بعضنا البعض بكوننا أعضاء في منظمات المجتمع المدني.
  • المسكن ,المأكل , المشرب هو حق لجميع الناس وعند توفيرنا لهذه المستلزمات الأساسية نشعر بالأمل.
  • ان كل انسان (رجل، امرأة، طفل) يستحق ان يعيش في مجتمع امن وتمكينه من المشاركة في القرارات التي تؤثر على حياته.

 

فلسفتنا

نحن نؤمن ان المجتمع يزهو ويتطور عندما تكون هنالك مشاركة كاملة واليات تغيير سلمية لبناء مجتمع سلمي امن.

المسالة لدينا

قوتنا تظهر عندما نعمل سويا ففي اتحادنا قوة لتحقيق اهدافنا المشتركة ولهذا ففي اثناء عملنا نؤمن بالشراكة مع المجتمعات المحلية والحكومات التي نعمل فيها ويكون مبدأ الشراكة فيها من خلال الاستماع والتكيف وتمكين الناس ليصبحوا افضل.

 

فريقنا

يقود برامجنا أناس يتحدثون اللغات المحلية ويعرفون الثقافة والعادات والتقاليد للمجتمع الذي يعملون فيه.

 

قابل بعض أعضاء فريقنا

رجاء زيدان راضي

رئيسة المنظمة نجت من سنوات من الصراع الرهيب في الموصل واجبرت عائلتها الى الفرار من المدينة وبفضل رغبتها وقدرتها على الاستمرار بالعمل وتوفير السلام الداخلي الذي طالما حاربت للوصول اليه وأصبحت اول موظفة في منظمة الرجاء للتنمية والتطوير في الموصل وقد ساعدتنا في إحلال السلام والازدهار والامل في الموصل.

إبراهيم محمد إبراهيم

انضم إبراهيم لمنظمة الرجاء في عام 2005 وعمل على الفور لمساعدة الناس على تحسين سبل معيشتهم من خلال مشروعات النقد مقابل العمل وكذلك اعطاء محاضرات بناء قدرات للموظفين الذين في في دوائر الدولة ويقول عندما يكبر اطفالي فإني سوف اقص لهم بأنني ساههمت بجعل حياة الكثير من الناس واطفالهم بصورة افضل من خلال هذه المشاريع.

سالم غانم الهواش

ولد في مدينة الموصل وله دور كبير في العمل الإنساني وهو يؤمن بأن الحياة تستمر رغم كل الكوراث والصعوبات التي تحدث فيها

سارة محمد إسماعيل

هدفي هو مساعدة الفتيات على النجاح لانه عندما تكون المرأة ناجحة هنالك تتقدم المجتمعات ويزدهر افراد الاسرة.

وهنالك أعضاء كثيرون داخل منظمتنا يعملون بروح الفريق الواحد المتعاون من اجل إحلال السلام في المجتمعات.